اسباب ومخاطر نزول الدم من الرحم في فترة الحمل



مع حدوث الحمل تنقطع الدورة الشهرية وبالتالي ينقطع معه نزول الدم بسبب عمل هرمون الحمل غالبا ,لكن قد ينزل الدم نادرا عند بعض الحوامل يحمل بعض التشابه بينه وبين دم الدورة الشهرية مما يسبب القلق وهذا النزيف له معنى من حيث وقت نزوله فعلى سبيل المثال ينزل الدم في فترة 3 أشهر الأولى وأيضا ينزل في الثلث الثاني من فترة الحمل أي في(4,5,6) وينزل في الثلث الأخير أي في(7,8,9) ولكل موعد دلالة معينة أو معنى معين فحين نزوله.

اسباب ومخاطر نزول الدم من الرحم في فترة الحمل

نزول الدم في الأشهر الأولى من الحمل:

تعاني 20% من الحوامل من نزوله في الاشهر الأولى بشكل طبيعي لانغراس البويضة في جدار الرحم وذلك من 6 الى 12 يوم من الحمل مما يسبب نزول الدم لبضع ساعات أحيانا لأيام وقد يحدث بسبب جرح في بطانة الرحم مما يجعل الحوامل تظن أنها الدورة الشهرية فيسبب خطأ في حساب موعد الحمل وأيضا من أهم أسبابه:

  • أولا: حدوث تهيج عنق الرحم اما بسبب هرمونات الحمل أو بسبب العلاقة الحميمة.
  • ثانيا: وجود زوائد في بطانة الرحم.
  • ثالثا: التهاب عنق الرحم أو المهبل.
  • رابعا: التعرض لضربة قوية على البطن أو حمل الأشياء الثقيلة.
  • خامسا: الحمل خارج الرحم.
  • سادسا: الاجهاض.
  • سابعا: الحمل العنقودي.

أما بالنسبة لنزول الدم في الثلث الثاني والثالث من الحمل:

هذا ما يقلق لأنه يشير الى وجود مشكلة ويجب استدعاء الطبيب , ومن أهم أسبابه:

  • أولا: المشيمة المنزاحة وتحتاج عناية فائقة.
  • ثانيا: انفصال المشيمة مبكرا.
  • ثالثا: تمزق الرحم.
  • رابعا: الأوعية المنزاحة.
  • خامسا: الولادة المبكرة.
  • سادسا: التعرض للأورام.
  • سابعا: الاصابة بعدوى ميكروبية.

مع النصح باستشارة الطبيب لتقدير كل حالة والضمان الأكثر.



Ads
مواضيع متعلقة
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*