حلم رؤية الميت يصلي أو يؤم الناس والمصلين الأحياء في المنام



رؤية الميت في المنام قد تكون على عدة حالات حيث تأخذ كل حالة من هذه الحالات تفسيراً مختلفاً عن الأخرى، وقد عرف بأن رؤية الأموات في المنام في أغلب الأحيان بأنها رؤيا حق وتحمل العديد من الدلالات والمعاني التي قد تحمل في طياتها البشرى والخير للرائي أو قد تشير الى الحالة التي يكون عليها الميت عند ربه من نعيم، وفي الجانب الآخر قد تشير بعض الحالات التي يكون عليها الميت في المنام الى الفأل السيء والأحداث الغير جيدة والتي قد تصيب الرائي في حياته الواقعية أو أن الرؤية هي مؤشر على سوء حالة الميت وأنه يحتاج الى مساعدة أهله بالدعاء لكي ينال رحمة الله، وفي رؤية الميت يصلي أو يؤم الناس الأحياء والمصلين في المنام فإنها تشير الى العديد من المعاني والدلالات التي أشار اليها علماء التفسير.

رؤية الميت يصلي أو يؤم الناس والمصلين الأحياء في المنام

حلم رؤية الميت يصلي أو يؤم الناس والمصلين الأحياء في المنام.

لقد ذكر أهل التفسير بأن صلاة الميت في المنام داخل المسجد تشير الى عظيم مكانة الميت عند ربه وحسن مآله إن شاء الله لأن المسجد هو بيت الله حيث يعتبر مكان آمن ومحبب الى الله تعالى وأن هذا الميت سيكون في مأمن عند الله من الفتن والعذاب بإذن الله، والذي يرى في حلمه بأن ميتاً يؤدي الصلاة في موضع قد اعتاد على الصلاة فيه فإن الرؤية هي علامة على حسن الأهل وصلاح حالهم وأنهم على طريق الحق بإذن الله وأنهم يتقون الله ويخشونه في معاملاتهم ودنياهم ويتقربون اليه بالطاعات.

والشخص الذي يرى في حلمه بأن الميت عاكف على الصلاة في موضع مجهول أو مكان لم يصل به الميت من قبل فإن الرؤية هي علامة على الأعمال الصالحة التي قدمها الميت في حياته وأن هذه الأعمال من الأعمال الجارية والتي ما زال أجرها ينهال في رصيد حسنات الميت حتى بعد موته، أو أن هذه الرؤية هي دلالة على الأعمال الصالحة التي قربها أهل الميت لله سبحانه وتعالى عن ميتهم وأن الله سبحانه قد قبل قربانهم واستزاد منه الميت ونفعه عند الله، أو أنها تشير الى دعاء الأهل ووصوله الى هذا الميت.

والشخص الذي يرى في حلمه بأن ميتاً يصلي و يؤم الناس والمصلين الذين مازالوا على قيد الحياة فإن هذه الرؤية تشير الى قصر الحياة التي يعيشها هؤلاء الأحياء، أما إن رأى شخص بأنه يصلي خلف الميت مأموماً به فإن رؤيته تشير الى قرب موته ودنو أجله، ويبقى علم ذلك كله عند الله تعالى.



Ads
مواضيع متعلقة
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

Ads