تفسير حلم رؤية امامة الناس في الصلاة في المنام لابن سيرين



الامام في الصلاة هو الشخص الذي تقتدي به جماعة المسلمين أثناء الصلاة بحيث يتابعه المصلين في أفعال الصلاة كالتكبير والركوع والقيام والسجود، ويعتبر النبي صلى الله عليه وسلم هو أول إمام للمسلمين في التاريخ الإسلامي واتبعه من بعده في هذه المهمة الشريفة كل من أبو بكر الصديق وعمر بن الخطاب وعثمان بن عفان وعلي بن أبي طالب.

رؤية امامة الناس في الصلاة في المنام

في هذا المقال سوف نضع أبرز الدلالات والمعاني التي تشير اليها رؤية امامة الناس في الصلاة أثناء المنام وفقاً لما ذكره الإمام ابن سيرين رحمه الله في كتاب التفسير الخاص به، فمن المعلوم بأن هذه الرؤية لها وقع كبير في نفس الرائي بعد أن يستيقظ من نوه والذي يدفعه للبحث عن دلالات ومعاني هذه الرؤية.

تفسير رؤية امامة الناس في الصلاة في المنام

قال الإمام ابن سيرين رحمه الله بأن الرائي إن شاهد في حلمه بأنه يؤم الناس في الصلاة ولم يكن إماماً لهم في الواقع فإن هذه الرؤية تشير غالباً الى المنصب والمكانة والولاية والحكم الذي يناله الرائي في اليقظة إن شاء الله بحيث يكون مطاعاً صاحب مكانة وشرف إن كان أهلاً لذلك، والذي يرى في حلمه بأنه يؤم الناس ويصلي بالناس وهو متجه باتجاه القبلة المشرفة فإن هذه الرؤية تشير الى العدالة التي يتصف بها صاحب هذه الرؤية في عمله وحكمه.

الشخص الذي يرى في حلمه بأنه يؤم الناس في الصلاة ولكن كانت الصلاة فيها نقصان أو زيادة أو تغير في أحد الأركان والهيئات فإن هذه الرؤية تشير الى تبدل حال الرائي في اليقظة فإن كان صاحب مكانة وولاية تبدلت ولايته ومكانته وإن كان غنياً ضاع ماله وأصابه الفقر والله أعلم، وقيل بأن النقصان في الصلاة هي اشارة الى تعرض مال الرائي للسرقة من قبل اللصوص.

الذي يشاهد في حلمه بأنه يصلي وكان إماماً للناس وهو قائم ولكن كان المصلين جالسون فإن هذه الرؤية تشير الى اكرام الرائي للناس ومقابلتهم بحسن المعاملة لكن الناس يبادلونه بسوء المعاملة أثناء عمله في ولايته أو حكمه أو منصبه، والشخص الذي يرى في حلمه بأنه يصلي وكان إماماً للناس وهو جالس وكان الناس واقفون فإن هذه الرؤية تشير الى تقصير الرائي ببعض حقوق الناس أثناء عمله وولايته.



Ads
مواضيع متعلقة
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*