طرق الحمل ومتى وكيف يحدث الحمل – الاوقات المناسبة لتسريع الحمل



ان الانسان بمجرد الزواج والدخول في الحياة الزوجية , فانه يكون مهتما وحريصا لإتمام فرحته واضافة البهجة داخل بيته من خلال انجاب طفل يكون مكملا للحياة الاسرية والتي تتكون من الاب والام والابناء , الا ان للحمل طريقة او طرق تسهل الحمل ونتفادى من خلالها مشاكل تأخر الحمل , فمن خلال هذا الموضوع سنتعرف على اسباب مشكلة تأخر الحمل والطرق السريعة والاسرع لإتمام عملية الحمل :

طرق الحمل وكيف يحدث الحمل والاوقات والعوامل المساعدة للحمل

اولا : طرق الحمل وكيف يحدث الحمل :

ان من اكثر الاوقات مناسبة لعملية الجماع بين الرجل وزوجته هي ايام التبويض او الاباضة , وهي تلك الايام التي تنزل فيها البويضات ناضجة من المبيض وجاهزة للتلقيح او الاخصاب , ويصاحب نزول هذه البويضات الم في الرحم نتيجة الالم الصادر من المبايض بالإضافة الى الافرازات المهبلية التي تزيد في النزول “السائل الانثوي” ويكون ارتفاع خفيف في درجة حرارة المرأة .

حيث تكون هذه الفترة المذكورة سابقا والانسب للحمل في الفترة التي تبدأ بعد اليوم العاشر من بداية الدورة الي اليوم الرابع عشر من بدايتها ايضا , فمثلا عندما نقول ان الدورة بدأت في تاريخ 1/1/2015 فان الايام الذهبية للحمل تكون ابتداء من 11/1/2015 مرورا ب 12-13-14-وانتهاءا ب16/1/2015 لذلك ينصح بزيادة عدد مرات الجماع في تلك الفترة لان عملية الجماع وما تحمله من حيوانات منوية تستهدف البويضات الجاهزة للتخصيب فتكون النتيجة والفرصة مناسبة جدا للحمل .

ثانيا: العوامل التي تساعد على زيادة فرصة حدوث الحمل :

  •  ان من اهم العوامل التي تؤثر على الحمل وتقلل من نجاح الحمل هو العامل النفسي عند احد الزوجين , فالتوتر عند الزوجة يترتب عليه اثارا سلبية على حدوث الحمل كذلك ارتباك الزوج .
  •  ومن النصائح الهامة لتهيئة فرصة اكبر لحدوث الحمل هو الحرص على استغلال الايام المذكورة “الفترة الذهبية” من خلال الاكثار من عملية الجماع في تلك الفترة والتي لا تتجاوز الخمسة ايام.
  •  بعد الانتهاء من العملية الجنسية او الجماع يجب مراعاة ان تبقى الزوجة مستلقية على ظهرها لمدة تتراوح من 15 الى 30 دقيقة وعدم الحركة الفجائية والمشي السريع بعد ذلك او وضع الوسادة تحت الحوض وذلك لان بعض النساء يكون عنق الرحم مائل.
  •  يجب على الزوجة عدم الاسراع في غسل الرحم او الاستحمام الا بعد نصف ساعة لان الاطباء ينصحون بعدم القيام بهذا الامر بسرعة .
  •  ينصح ايضا بتجنب افرازات المهبل والتي تؤثر على الحيوانات المنوية وتقتل الكثير منها نتيجة كونها حمضية لذلك يجب ابعاد ذلك بالفوطة المعطرة .
  •  توصل العلم الى ان الزيادة في الوزن او النقصان تؤثر سلبيا في انتاج الهرمونات المهبلية ويسهم في تأخر التبويض.


Ads
مواضيع متعلقة
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*