الأعراض الأولية لوجود الحمل عند المرأة أو السيدة Pregnancy



في بداية الحمل عند المرأة أو السيدة وقبل الكشف عنه من قبل الطبيب هناك بعض الأعراض الأولية التي تظهر لدى النساء والتي تفيد باحتمالية وجود الحمل، فهي الدلالات والاشارات التي ترشد السيدة باحتمالية وجود الحمل والتي تدفعها لزيارة الطبيب من أجل اجراء فحص الحمل للتأكد منه، ولكن من المعروف بأن هذه الأعراض قد تختلف من سيدة الى أخرى وأنه ليس من الشرط أن تكون جميع النساء قد تشابهت أعراض الحمل لديهن ، فقد تختلف الأعراض لدى السيدة نفسها من حمل الى آخر، ومما يجدر بنا الاشارة اليه هنا بأن هذه الأعراض إن ظهرت عند السيدة فهي ليست الدليل القاطع لوجود الحمل عندها بل يبقى ذلك مجرد احتمال ولكي يتم التأكد من وجوده يجب مراجعة الطبيب المختص.

الاعراض الاولية لوجود الحمل عند النساء

الأعراض الأولية لوجود الحمل عند المرأة أو السيدة Pregnancy

في الحالة التي يتم فيها تخصيب البويضة عند السيدة تبدأ بعض الأعراض تظهر لديها والتي لا تظهر الا عند بداية تكون الحمل في الرحم، ومن بين هذه الأعراض:

  • ارتفاع درجات الحرارة لدى السيدة في كل صباح، وتبقى السيدة على هذه الحالة لمدة تتراوح بالأسبوعين نتيجة لتغير الهرمونات داخل جسمها.
  • اكتشاف السيدة بوجود سيلان خفيف للدم والشعور ببعض التشنجات بالرحم كالتي تشعر بها السيدة أثناء الدورة الشهرية، وتحدث هذه الأعراض عادةً بعد اسبوع من تخصيب البويضة وتكون قريبة من بداية أيام الدورة الشهرية لديها.
  • عدم حدوث الدورة الشهرية لدى السيدة، فهذه العلامة من أكثر الأعراض التي تسترشد بها النساء لوجود الحمل.
  • قد تجد السيدة أن بعض الإفرازات التي تأخذ اللون الأبيض قد خرجت من المهبل، فهي تخرج نتيجة للتغيرات التي تحصل في سماكة المهبل، فعند بداية الحمل تزيد سماكة المهبل عند السيدة، ومن المهم ذكره بخصوص هذه الإفرازات بأنها اعراض طبيعية لا تشكل أي خطر لدى السيدة إلا في بعض الحالات التي يجب فيها على السيدة أن تراجع الطبيب عند مصاحبتها لهذه الإفرازات، فإن كانت الإفرازات المهبلية مصحوبة بحكة أو أن السيدة لاحظت وجود حرقان مع هذه الافرازات، او عند ملاحظة وجود رائحة كريهة لهذه الافرازات فعليها أن تتوجه الى الطبيب فوراً لاحتمال وجود بعض الالتهابات لديها.
  • في الثلاث أشهر الأولى من الحمل تشعر السيدة بالضيق والمزاج السيء والمتغير بشكل سريع.
  • تشعر السيدة بتعرض صدرها لبعض التغيرات وخاصة الثدي، فتشعر السيدة بزيادة وزن الثدي لديها وانتفاخه وأيضاً تغير لون حلمات الثدي لديها فتصبح بلون داكن، ويرجع ذلك الى الاضطرابات الحاصلة في هرمونات الجسم.
  • تبدأ السيدة باشتهاء بعض الأطعمة بشكل كبير وهذا ما يسمى بالوحام.
  • ملازمة التعب والاجهاد للسيدة في الأيام الأولى للحمل، حيث أن جسم السيدة يطرأ عليه بعض التغيرات في الأسبوع الأول من الحمل تقريباً، فيعمل عندها على زيادة عدد كرات الدم الحمراء الموجودة في الدم وكذلك ترتفع نسبة هرمون البروجسترون وكذلك فإن كل من مستوى السكر ونسبة ضغط الدم تنخفض عن الحد المطلوب، ويمكن علاج هذا الوضع عند السيدة بأخذها فترات من الراحة والإكثار من تناول المأكولات التي تحتوي على نسبة عالية من الحديد والبروتينات كالسبانخ مثلاً.
  • شعور الزوجة بالدوخة أو الغثيان في كل صباح، حيث تعتبر هذه الحالة من الطبيعي أن تمر بها الحامل، وقد تستمر هذه الحالة لدى السيدة فترة الحمل كله ولكن أغلب النساء تنتهي عندها فترة الغثيان مع بداية الاسبوع الرابع عشر أو الخامس عشر من فترة الحمل.


Ads
مواضيع متعلقة
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

Ads