تفسير حلم رؤية المسجد النبوي في المنام لابن سيرين



المسجد النبوي هو المسجد الذي اتخذه النبي صلى الله عليه وسلم مركزاً لإدارة الدولة الإسلامية بعد أن هاجر من مكة المكرمة الى المدينة المنورة حيث يعد هذا المسجد من أكبر مساجد العالم ويأتي في المرتبة الثانية من حيث القداسة بعد المسجد الحرام، ولقد بدأ البناء في المسجد النبوي في السنة الأولى للهجرة بعد أن تم بناء مسجد قباء ويقع هذا المسجد بجوار بيت النبي صلى الله عليه وسلم.

تفسير رؤية المسجد النبوي في المنام

رؤية المسجد النبوي في المنام لها العديد من الدلالات والمعاني التي تشير اليها مختلف حالات هذه الرؤية ابتداءً بما تشير اليه رؤية المسجد بشكل عام وانتهاءً بما تدل عليه رؤية المسجد النبوي في المنام بشكل خاص وهذا ما سنقوم بتوضيحه في مقالنا إن شاء الله مستندين على ما ذكره الإمام ابن سيرين رحمه الله وبعض الأئمة الآخرين بهذا الشأن.

تفسير رؤية المسجد النبوي في المنام

قال أهل العلم والتفسير بأن رؤية المسجد بشكل عام في المنام تدل على المكانة العالية والرفعة والفوز بالحياة الآخرة، أما بالنسبة لرؤية المسجد النبوي في المنام فإنها تشير الى تحقق الأمن والسكينة والطمأنينة من بعد الفزع والخوف وكذلك فإنها تشير الى النجاة من المصائب والشرور المحتملة في الحياة الواقعية، فالذي يشاهد في حلمه مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم وكان خائفاً من أمر ما في اليقظة فإنه ينال أمناً وسكينة وذهاب لذلك الخوف إن شاء الله أما إن كان قد تنبئ باحتمال وقوع بعض المصائب فإن رؤيته تشير الى نجاته وخلاصه من تلك المصائب إن شاء الله.

الشخص الذي يشاهد في حلمه المسجد النبوي يرزق غالباً بالحرية والخلاص من القيد والحبس إن كان مسجوناً في اليقظة أما من وقع عليه حكم أو عقوبة في اليقظة وشاهد مسجد النبي صلى الله عليه وسلم في المنام فإنه ينال فرجاً يخلصه من ذلك الحكم أو تلك العقوبة إن شاء الله، والذي يشاهد في حلمه بأنه داخل المسجد النبوي فإنه يرزق بخيري الدنيا والآخرة بحيث ينال الرزق والسعادة في الدنيا والرضى والمغفرة في الآخرة إن شاء الله.

الشخص الذي يشاهد في حلمه بأنه يقف على باب الحرم أو الحجرة داخل المسجد النبوي فإن رؤيته تشير الى التوبة والمغفرة إن شاء الله، وقيل أيضاً بأن هذه الرؤية تشير الى الفرج والنجاة من الشدائد وذهاب الهم والضيق ونيل الخير في الحياة الواقعية.



Ads
مواضيع متعلقة
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*