تفسير حلم رؤية النبي ادم أو نوح أو ادريس أو شيت في المنام



النبي هو كل رجل نزل عليه الوحي عليه السلام بأمر من الله سبحانه وتعالى لكي يبلغ الناس شيئاً أراد الله أن يصل الى الناس، ويلزم أن يكون النبي من الرجال دون النساء لقدرة الرجال على الاقناع وتحمل المشاق والصبر عليها، رؤية النبي أو أحد الأنبياء مثل سيدنا آدم أو نوح أو ادريس أو شيت في الحلم فإن لكل حالة من هذه الحالات العديد من المعاني والدلالات التي تشير اليها كما وضح الإمام ابن سيرين في كتب التفسير الخاصة به.

النبي آدم أو نوح أو ادريس أو شيت في المنام

تفسير رؤية النبي آدم أو نوح أو ادريس أو شيت في الحلم و المنام

لقد ذكر الإمام ابن سيرين بأن رؤية أحد الانبياء في الحلم و المنام فإن هذه الرؤية قد تشير الى أحد أمرين فإما أن تشير هذه الرؤية الى خير يصيبه الرائي في واقعه أو أن الرؤية تحمل في طياتها الشر والمصيبة القادمة الى الرائي، فإن رأى أحد الاشخاص النبي في الحلم و المنام بصورته وهيئته التي خلق عليها فإن رؤيته تشير الى قوة ايمان الرائي وحسن دينه وصلاحه وكذلك تشير الرؤية الى علو شأن الرائي والتوفيق الذي يلازمه في اليقظة وإن كان للرائي عدو ظاهر نصره الله على أعداءه وأعزه بين الناس.

وفي الحالة التي يرى الشخص أحد الأنبياء ولكن على خلاف حالته التي عرف عنها كأن يكون غاضب وبدت على وجهه علامات الغضب فإن هذه الرؤية تشير الى الضيق والهم والمصيبة التي تحصل للرائي في اليقظة ولكن نهاية هذه المصيبة تكون بالفرج وذهاب الهم وتبدل الحال الى الأفضل بإذن الله، أما من رأى في حلمه بأنه قام بقتل أحد الأنبياء في منامه فإن رؤيته تشير الى خيانته وعدم وفائه للعهود والوعود وكذلك تشير الى تضييع الأمانة وعدم حفظها واتيانها.

والذي يرى سيدنا آدم في حلمه فإن رؤيته هي دلالة على العلو والرفعة التي ينالها الرائي في واقعه وأنه يحصل على منصب وحكم في واقعه إن كان ممن يصلحون للحكم، فإن تحدث الرائي مع النبي آدم عليه السلام في المنام ازداد الرائي علماً نافعاً في الواقع، أما من رأى في حلمه النبي شيت عليه السلام فإن هذه الرؤية تشير الى الغنى والثروة الكبيرة التي يحصل عليها الرائي وأنه يرزق بالذرية الصالحة ويعيش في حياة مطمئنة سعيدة.

وذكر الإمام ابن سيرين بأن رؤية النبي ادريس عليه السلام في الحلم تشير الى الفضل والزهد الذي يكرم به الرائي في حياته وأنه يصبح من أهل الورع والدين المعروفين بذلك وكذلك فإن هذه الرؤية هي بشرى للرائي بأن الله سبحانه وتعالى سوف يختم له حياته بخاتمة حسنة بإذنه تعالى، أما من يرى النبي نوح عليه السلام في المنام فإن الرؤية تشير الى الحياة الطويلة والمليئة بالمصائب والشدائد التي يتعرض لها من الأعداء والخصوم ولكن نهاية هذه المكافحة هي النصر على الأعداء والتمكن منهم بإذن الله.



Ads
مواضيع متعلقة
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*